الجمعة، 12 مارس، 2010

هل تسمعني -١٨

آلو آلو..
هل تسمعني..
أنا بكلم سعادتك..
من فوق السطوح..
إيه يا فندم..
بتفرج علي إيه..
منظر إيه..
الغروب..
لأ يا فندم..
ده أنا بظبط الدش..
عشان بشوف الصورة
لمؤاخذة بالمقلوب..
لأ يا فندم..
أنا والأستاذ سيد..
ده جاري وحبيبي..
تصور سعادتك..
أول مرة أشوف مصر
من فوق السطوح..
جميلة سعادتك..
بس تحس إنها لسه..
ف مرحلة البث التجريبي..
يا ساتر..
يا ساتر يارب..
ملعون الدش..
ع التليفزيون..
ع الصورة..
لا يا فندم سعادتك متقلقش..
ده الأستاذ سيد..
والطبق..
والماسورة..
وقعوا من فوق السطوح..
إيه يا فندم
لأ ده إحنا ف الدور العاشر..
الدوام لله سعادتك..

هل تسمعني - ١٦

آلو آلو..
أيوه يا فندم..
أنا بكلم سعادتك من دمياط..
نفسي هفتني ع المشبك سعادتك..
وبالمرة نشوف جهاز البت جمالات..
عقبال أولادك..
دخلتها اتفشكلت يجي سبع مرات..
لأ يا فندم سوء تفاهم بسيط..
مين يا فندم..
أنا؟!
عروسة جديدة..
تاني..
ونرجع إيه سعادتك..
اللي فات..
هو ينفع يرجع؟!
شربات..
ورحمة أمي شربات..
طب ياريت سعادتك..
توطي صوتك شوية..
الحكومة جنبي سعادتك..
لأ يا فندم..
أنا قصدي مراتي..
أصل هي اللي معاها الميزانية..
والميه والسندوتشات..
إيه يا فندم..
مصانع إيه..
أسمدة..
غازات؟!
لامؤاخذة مش واخد بالي سعادتك..
بس عموماً..
إحنا طول عمرنا..
جدعان أوي مع الخواجات..
طب يا فندم..
عشان جمالات بتضرب العريس..
بسيطة ورحمة أمي..
يا نهار أسود..
ده الواد تقريباً مات..

وش القفص

علي فكره
احنا يادوب بس الشويه
اللي علي وش القفص
بدل وكرفتات
وكام شارع ومدارس لغات
اما القعر
لا دقن
ولا شنب
ولا شعر
ولا اوصاف
اطلع واتفرج يا معلم ع الاطراف
عندنا قري وشوارع وبيوت
كل دقيقه بتموت
لا ميه ولا نور
ولا حلم ولا رجل ولا لحاف
اتفرج يمكن تتخض
ولو لسه بتحس بجد
اكيد هاتخاف

هل تسمعني -١٥

آلو آلو..
أيوه سعادتك..
سامعني كده كويس..
صوتي!
زي الفل يافندم..
بس تقريبا م الخضة..
لسه محبوس..
أصلي حلمت إمبارح..
حلم حلو أوي..
بس زي ما يكون كابوس..
لأ خير سعادتك..
واحد طويل وعريض وكبير..
بقوله إنت مين..
قاللي أنا عذاب الضمير..
كتم نفسي..
وفضل يضغط ويدوس..
مع إني عمري..
ما أذيت حد ورحمة أمي..
ده أنا كل اللي بعمله..
إني بهدي النفوس..
حتي لما محفظتي اتسرقت..
قلت المهم الرقم القومي..
وف ستين داهية الفلوس..
لا يافندم..
أنا بنام ع الكنبة..
اللي ف أوضة الجلوس..
بطانية؟!
عندي سعادتك..
ماركة جبهالي من بره..
ابن خالتي..
الأستاذ محروس..
لا يافندم شقاوة إيه..
أنا؟!
معقول؟!
خلبوص؟!
لأ يافندم..
إنت مخ سعادتك..
راح لبعيد أوي..
قال شقاوة قال..

هل تسمعني - ١٤

آلو آلو..
هل تسمعني..
أيوه يا فندم..
أنا تقريبًا ف الهو..
بكلم سعادتك من ع الحدود..
مفيش هنا أي حاجة يا فندم..
بس الجودة برضة ف الموجود..
لا يا فندم..
المواطن هنا..
قماشة تانية خالص..
لا مدرسين ولا مدارس..
ولا أمل ولا وعود..
بس ابتسامة الرضا..
والسعادة كلها بقي..
عارف سعادتك الإحساس..
بأن الطريق مسدود..
أنا..
لا يا فندم أنا أعيش..
ف أي مكان..
أنا ابن ناس ومدلع..
سعادتك ما تعرفش..
إني آخر العنقود..
ماتشغلش بالك..
معايا ورحمة أمي..
يا فندم كفاية الجو الروحاني..
والقمر..
والصحرا..
يمكن أحتاج بس أجرة السكة..
لو فيه نصيب..
وهانعود..
طب يا فندم..
السلام أمانة بقي..

هل تسمعني 13

آلو آلو..
هل تسمعني ..
عارف بكلم سعادتك منين..
حزر فزر كده يافندم
لا يافندم فرن إيه ..
ورحمة أمي بكلمك م الأوبرا..
عرض روسي
أيوة سعادتك باليه
حلاوة وشقاوة ورشاقة ..
أقول ايه بس يافندم
ولاإيه..
أهي فسحة برضه سعادتك
أتفرج
وأحاول أفهم اللي أقدر عليه
لا يافندم معايا دعوة
الواد ابن اختي جدع أوي ..
ويعرف سيد بيه..
مشكلة صغيرة أوي يا فندم
سمحوا بدخول العيال..
وأنا والجماعة لأ
..
مش عارف..
طب يافندم..
أنا ف قسم قصر النيل
آه هو قصر النيل..

مش كده ياباشا..؟

هل تسمعني - ١١

آلو آلو
هل تسمعني
بكلم سعادتك
من غرب السكة الحديد
ناس تقول ده وجه قبلي
وناس تقول عليه الصعيد
لا يا فندم ده فركة كعب
بس لسه بعيد
المواطن؟!
علي حطت إيدك يا فندم
ورحمة أمي سكر
زي ما سيبته
ومفيش جديد
فيه سعادتك ضحكة حلوة بس ما اتخبطش لسه
ف واحد سعيد
أنا؟!
زي الفل
الواد ابني
نجح بتفوق سعادتك
حتة ملحق صغير ف الرياضة بس تقريبا ها يعيد
طب يا فندم
عشان بتكلم م السنترال
وسعر الدقيقة
كل شوية بيزيد
مستورة سعادتك والحمد لله

ميدان العتبة

لما أنا والسرير بنتخاصم..
لا يمكن أرتاح ع الكنبة..
ولا ع الكرسي ولا ع الأرض..
ولما يومي بيبتدي..
من ميدان العتبة..
بعرف أد إيه يا حبيبتي..
إحنا لسه بعاد عن بعض..
ولما العلاج يبقي كله مسكنات..
بتتساوي كل الأوجاع..
الصداع..
زي المرارة..
وسرطان..
زي نزلة البرد..
المهم..
يوم التلات اللي فات..
كان يوم حافل..
طول النهار بلف..
علي كالون ست تكات..
روحي ضايعة..
وقلبي قافل..
قالتلي بحبك..
قلتلها مش سامع..
قالتلي وحشتني..
قلتلها مش شايف..
قالتلي إنت سافل..
سكت ومشيت..
زي ما بتمشي كل المسائل..
تسرقني من تاني..
نفس الحاجات..
وكل ما حس بالألم..
أقول لقلبي تستاهل..
آد إيه يا حبيبتي عيونك..
جميلة أوي وصافية..
لكن ميدان العتبة..
ديما يفكرني..
إني لسه..
في العشق جاهل..

مصاريف المدرسة

البنت بنتي..
كل يوم تكبر سنين..
حلوين عينيها..
بس ليه..
مش فرحانين..
في السن ده..
وبتقول كلام..
ليه لما تصحي..
بكون بنام..
حاولت أقرب منها..
لاقتني مش عارف أنا..
أبقي مين..
وفتحت قلبي يقولها..
ملقيتش غير..
مصاريف المدرسة..
وفلوس المدرسين..

إيه الحلاوة دي

معلش اسمح لي..
لو هانتكلم عن الحلاوة..
أنا تقاطيعي مجرمة..
صحيح وداني كبيرة..
لكن مناخيري منمنمة..
وكل ما أطلع سلمة..
يقولولي شد حيلك..
لسه بدري ع السطوح..
عيوني جريئة..
جريئة..
لكن في الحقيقة..
لا بتعرف تداري..
ولا بتقدر تبوح..
شعري صحيح مش ناعم..
لكن لايق علي راسي..
ولما يصدق إحساسي..
معرفش فين من روحي أروح..
بحبك لما بتستعبط..
وتقوللي مالك..
بتبكي ليه..
ومن إيه كده قلبك مجروح..
يا عم روح..

هل تسمعني - ١٠

ألو ألو..
هل تسمعني..
بكلم معاليك م الطريق الزراعي..
لأ يافندم..
دي مش نمرتي..
ولا ده..
الموبايل بتاعي..
حاجة تفرح سعادتك..
ده تقريبا مصر كلها..
مزروعة برسيم..
طول عمرنا أصحاب حضارة..
ونقدر البهيم..
نعم يافندم..
قمح..
سنابل..
قطن..
إحنا هانعيده تاني سعادتك..
ونرجع للعصر القديم..
نعم حضرتك..
أزمة..
مين قال كده يافندم..
كداب ف أصل وشه ولئيم..
آي..
ده أنا سعادتك..
لمؤاخذة الحمار رفصني..
ف مكان حساس..
متقلقش خالص سعادتك..
أنا زي الفل وسليم..
ورحمة أمي مش تعبان..
طب يافندم أكلم حضرتك بعدين..
عشان الراجل صاحب الموبايل قلقان..

هل تسمعني ٩

ألو ألو..
بكلم جنابك..
من هيئة الأرصاد..
حالة من الطراوة سعادتك..
بتسود البلاد..
حر..
بعد الشر يا فندم..
ورحمة أمي دي موجة..
بس جت بدري شوية..
قبل المعاد..
يا فندم الجو لطيف..
ومن بكرة هانلبس خفيف..
صافي يا فندم صافي..
بس الرؤية معدومة..
إحنا كده يا فندم..
أي حاجة نقول الحكومة..
المواطن..
اسكت اسكت..
اتعلم الشقاوة..
وبيعمل إضراب..
وبيتكلم عن الفساد..
وبيقول كفاية..
ألو ألو..
أيوه يا فندم..
إنت معايا..
ألو..
يا نهار أسود..
ده الموبايل فاصل..
هو أنا كل ده بكلم نفسي..
يللا بقي كل شيء نصيب..

هل تسمعني - ٨

آلو آلو..
أيوه سعادتك..
معاك يا فندم..
أنا أصلي بتكلم م الميكروباص..
زي الفل ورايقة وحلوة الناس..
يا فندم انت اللي سعادتك بقيت حساس..
هي إيه العبارة..
دي معاليك مش زحمة..
ده ونس..
دي تقريباً مصر كلها..
واقفة ف الإشارة..
يا فندم قلنا كتير..
كل مواطن قبل ما ينزل م البيت..
يصلي صلاة استخارة..
المواطن..
أهو بيضحك قدامي أهوه..
وزي الفل ومبسوط..
ما هو لما يموت..
في ميكروباص ع الكورنيش..
أشيك بكتير برضه..
من الغرق في عبارة..
لأ يا فندم مش أنا اللي بصوت..
دي المدام..
اللي قعدة قدام تقريباً بتولد..
الله أكبر يا فندم هلت البشارة..
طول عمرك يا مصر ولادة..
وتاريخ..
ومجد..
وحضارة..
بعد إذن سعادتك..
الآنسة اللي جنبي يا فندم..
تقريباً بتحبني..
آه ورحمة أمي..
كل شوية تقوللي..
دمك خفيف شربات..
يا اسمك إيه..
يا واد انت..
يا سمارة..
مع إني أبيض يا فندم..
بس ها نعديها سعادتك..

هل تسمعني - ٧

آلو آلو..
عقبال أولادك يا فندم..
بكلم سعادتك من فرح هاي هاي..
ف فندق خمس نجوم..
لأ ورحمة أمي..
أنا مش معزوم..
ولا قريب العروسة..
ولا من طرف المرحوم..
أنا جاي مع ابن خالتي..
شاب زي الورد..
بيشتغل ف الأمن..
وخريج علوم..
رقاصة..؟
فيه سعادتك..
بس مؤدبة يا فندم..
وبترقص وهي لبسة الهدوم..
فيه سعادتك حلويات..
وعيش طري..
وبتاع كده بشنبات..
بيقولوا عليه جمبري..
ينقطع لسان الكداب المفتري..
اللي يقول علينا شعب جعان..
أو مش لاقي ياكل..
أو محروم..
طب يا فندم سعادتك سهران شوية..
عشان بس البوفيه خلاص..
والناس إبتدت تقوم..

هل تسمعني؟ ٦

إيوه يا فندم..
بكلم سعادتك م الاستاد..
عارف يا فندم إن المباراة مذاعة..
بس قلت أشيل علم..
وأفسح الولاد والجماعة..
أنا..
أهلاوي يا فندم..
ورحمة أمي عن قناعة..
الأهلي حضرتك..
مش إجوان بحرفنة وشجاعة..
الأهلي رغيف العيش..
أنبوبة البوتاجاز..
والسد العالي..
اللي بيحمي مصر من المجاعة..
هو البطل..
هو عم توفيق التمرجي..
اللي بيدي حقنة ف العضل..
ينام الألم كام ساعة..
مصدر الفرح الوحيد للشعب..
والزمالك أكيد..
مقدر الظرف الصعب..
تصور الموقف يا فندم..
لو الأهلي ماعندوش قلب..
أو بعد الشر بعد الشر..
اللاعيبة عضهم ف رجليهم كلب..
وراح الدوري والكاس..
قوللي بقي سعادتك..
هاتفرح بإيه الناس..
طبعًا الزمالك..
هايعمل م القصيدة دي شماعة..
وكل مرة يتغلب ستة..
وهات م الشبكة يا معلم..
طب يا فندم
أكلمك بعد الماتش..

أخي العزيز

أخي العزيز ..
شوية صبر ..
هدوء ..
تركيز ..
أنا عارف إن الحالة ..
تضايق أوي وتغيظ ..
بس مش ها نقضيها ..
أنا الواد أبو دم خفيف ..
وإنت الرايق اللذيذ ..
مصر جميلة بجد ..
بس هو تقريبا فيه حد ..
أعمي دخل بيها ف حيطة ..
الرفرف اليمين طار والمرايات ..
والموتور اتحرق وشوية حاجات ..
واتكسر البربريز ..
بس ممكن ..
إنت عارف إن فيه ..
علماء مصريين ..
في بلاد الأمريكان والإنجليز ..
بس لما العصافير تبطل غونا ..
مش ها نسمع غير البقر والمعيز ..

ثقافة

فيه ناس لما تضايق
تملا البانيو وشوية بخور
وشمع ومزيكا وأغاني
أو تروح تحكي وتاخد وتدي
مع طبيب نفساني
أو تطلع شرم الشيخ تاني
ودي ثقافة..

وفيه ناس لما تتخنق
ترجع تقلب ف اللي فات
وتجيب الصور والذكريات
وتاخد جوافة وبلح أمهات
وتروح تزور الميتين ف القرافة
ودي ثقافة..

وفيه ناس تلم العيال
وربع لب ونص سوداني
وفيلم قديم لإسماعيل ياسين
أو نجيب الريحاني
أو تعدي ع الحلواني
وكيلو مشكل وتكتر الكنافة
ودي برضه ثقافة

لكن الكل مجروح..
ونفسه يبوح..
بس مش عارف..

ورد وشمع

جابت ورد وشمع..
وظبطت الإف إم..
وطفت النور..
وقالتلي..
وأنت معايا بتحس بإيه..
قلتلها ولا حاجة..
قامت.. ولعت النور
وراحت غابت حبة..
ورجعت سألتني برقة..
طب لما بغيب عنك..
بتحس بإيه..
قلتلها برضه ولا حاجة..
قالتلي بجد..
قولتلها أمال هزار..
قالتلي..
والنيلة الأغاني اللي بتكتبها
والزفت الأشعار..
قلتلها بس أمي قالتلي..
اللي بيكدب بيروح النار..
بصتلي من فوق لتحت بكل احتقار..
وقالتلي
ابقي خللي أمك تنفعك..

هل تسمعني ـ ٥

ألو ألو..
أوطي صوت التليفزيون إزاي يا فندم..
ده أنا بتكلم من سوق الخضار..
طول عمرها القوطة مجنونة سعادتك..
بس الجديد بقي الخيار..
والبطاطس..
هايصة خالص..
عشان الزيت أسعاره نار..
والكوسة شكلها يفرح..
ماشفتهاش أبدا كده..
والشمس طالعة..
وف عز النهار..
المواطن..
نفس الابتسامة العريضة حضرتك..
هيموت م الفرح..
خصوصا بعد ما سمع..
عن علاج البواسير بدون جراحة..
إمبارح ف نشرة الأخبار..
المشكلة أنا يا فندم..
من يومين كده..
ابتدي يلعب ف عبي..
ييجي مليون فار..

هل تسمعني -4

ألو ألو..
هل تسمعني..
بكلم معاليك م المستشفي..
آه والله العظيم..
تصور..
كبد البلد سليم..
ووشها منور..
قطن وشاش..
لأ يا فندم ما يلزمناش..
ده الشعب كله متعور..
دكاترة..
أشعة..
تحاليل..
ده ترف يا فندم..
أوامر سعادتك..
ورحمة أمي هادور..
رسم قلب..
عارفة يا فندم..
بتاع طويل كده ومدور..
بعد إذن حضرتك يا فندم..
جالي كرشة نفس..
تقريبًا بموت..
الدوام لله يا فندم..

هل تسمعني - 3

الو الو
هل تسمعني
بكلم جنابك من عزبة شحات العريان
دى حتة كدة يا فندم
بعيدة عن العين
لكن قريبة من حلوان
مفيش ميه يا فندم
لكن مفيش حد عطشان
نور
ملوش لزوم النور كفاية الاحساس بالامان
انا
ورحمة امي زي الفل
مناخيري
لا .. ده دور برد من زمان
الشعب
مبسوط وبيغني وفرحان
ما هى مصر حضرتك
امبارح كسبت السودان
طيب يا فندم
عشان تقريبا البيت بيقع
لا اله الا الله

هل تسمعني -٢

ألو ألو..
هل تسمعني..
بكلم معاليك..
من محطة أبوغريب..
هو يا فندم القطر..
اللي لا بيودي ولا بيجيب..
العتمة الكتمة..
الزحمة الكئيب..
الشعب..
ماله الشعب..
فرحان وإحساسه عالي..
وكل الحالات بتستجيب..
معانا يا فندم..
أجزخانة لكل مواطن وطبيب..
مرهم للحروق..
ورحمة أمي بعت أجيب..
طب يا فندم عشان القطر اتحرك..
الموت علينا حق يا فندم..
واللقا نصيب..

هل تسمعني؟ - 1


ألو ألو ..
هل تسمعني؟!
باكلم حضرتك من قدام..
فرن الحاج أبو صلاح..
كله سعادتك تمام..
والشعب مستمر ف الكفاح..
لا يافندم مفيش قلق..
شوية كسور وكدمات..
واللي مات مات..
واللي راح راح..
الحد لله زي الفل..
ويا رب اديما..
من نجاح لنجاح..
معايا يافندم..
ورحمة أمي مبسوط ومرتاح..
كله من خير سعادتك..
احنا بس محتاجين خميرة بيرة..
لأ يافندم.. بيرة إيه..
أستغفر الله..
هو انا بتاع كدة..
أكلم حضرتك بعدين بقى...
عشان تقريبا الكارت خلص...

صفارة الحكم

دي مصر..
اللي كانت ف الأصل وردة..
وأنا الطفل العجوز..
ابن امبارح والنهارده..
أنا المواطن آخر دلع..
اللي من كتر ما شرب وبلع..
مابقاش عارف يفرق..
بين السخنة والباردة..
اداني القانون..
حق الكلام والبكا..
والتمثيل المشرف..
جوه المعارضة..
من حقي ألعب وأجري..
وأشوط ع الجون..
لكن ديماً..
تهزمني صفارة الحكم..
وتلعب ضدي الأرض..
وتقف قصادي العارضة..

مفيش حاجة

بطلت القهوة تلات ايام
محصليش حاجة
وابويا جانى ف المنام
ومقاليش حاجة
وصحيت شوية
ورجعت انام ولا عنديش حاجة
رحت الشغل من غير ما اغسل وشى
محدش خد باله
وشربت لمون على كمون
وفضل الالم على حاله
مشفتهاش من اسبوعين
مع انى محتاج
رحت حتة معرفش فين
وفضلت اغنى
بمزاج
ولما شافت دمعتى
وقالتلى ليه
قلتلها ايه
مفيش حاجة..
مفيش حاجة

البدلة الكحلى

حد فاكر عيد الاستقلال..
يا عم ده انا بغلط..
ف أسامى العيال..
ما بقتش شايف من ملامحهم..
غير الكتب والكراريس..
ودرجات اخر السنة..
وإنتى وأنا..
مش باقى مننا..
غير فستان الفرح..
والبدلة الكحلى الضيقة..
اللى زحمين الدولاب ع
الفاضى..
وصورة عروسة وعريس..
نفسى آخد بعضى على جنب..
واسأل روحى كام سؤال..
ولا أقولك..
خليها بقى ليوم الخميس ..

ولسه هاتشوف وتتفرج

يا ابن آدم..
طول ما انت عايش..
مش عارف عندي إحساس..
إن مصر حد شّمْمها حاجة ف المولد..
وسرق منها الغوايش..
واداها صرة مربوطة..
لما فاقت وفتحتها..
لاقتنا..
بجد بجد..
يا حلاوتنا..
نُصنا بيدّور
علي علاج للحموضة..
والنُص التاني..
شوية حاجات..
مش موجودة..
عموما أنا عملت محضر ف القسم..
تاخد رقمه..

البيانو

جربت تتعشي علي أنغام البيانو
وضوء الشموع
جربت تتكلم مع قلبك
ولو الكلام مش عجبك
تغير الموضوع
جربت تسافر لوحدك
وترجع لوحدك
جربت تبكي من غير دموع
جربت تأجل أفراحك
وسألت نفسك
ليه بنعمل للميت أربعين
وللمولود سبوع
جربت تجري ورا الأتوبيس
أو تجري م الأتوبيس
جربت تقف في طابور
ولما تيجي تحلم
ألف حاجة تقولك ممنوع
جربت الإحساس
إنه ليل نهار عندك وسواس
إن قميصك مكرمش
وفيه زرار ملخلخ
والبنطلون مقطوع
جربت تقول لحد بحبك
عشان بس تكسب ثواب
جربت تاكل من غير نفس
حتي لو كان كباب
وأنت ميت م الجوع

عارف?
حلوة أوي ضحكتك
لكنها بتكشفك
وتقول إنك موجوع

مفيش كوكو

آخر كلام يا عم..
طعام..
يعني مم..
يعني علي سبيل المثال..
سندويتشات..
وأرجوكو..
ماحدش يجيب سيرة الكوكو..
قدام العيال..
وكوكو للي مش عارف..
يعني دجاج..
يعني شوربة..
يعني ظفر..
معقول ده محتاج..
عقد عمل..
وغربة..
وسفر..
عارف..
لسه شوارعنا بتخاف من المطر..
ومطر للي مش عارف..
يعني خير..
إزاي ف بلدنا الخير..
أصبح خطر..

إنذار على يد محضر

لكل راجل وست..
وبنت وولد..
ولكل حد إتولد..
ف حضنها وعاش..
صغير كبير..
صاحب مقام..
أو صاحب محل عصير..
ف الخدمة لسه..
أو حتى ع المعاش..
لكل اللى بص ف عيونها..
لكنه معرفهاش..
لكل اللى سرق..
واللى حرق..
واللى احتكر..
واللى عمره ما افتكر..
لكل اللى لوث دمها..
واللى باع..
من غير ما ياخد رأيها..
واللى سكت ونام..
مع انه بيحبها..
ولكل اللى داس على قلبها..
ولما قالت آه ..
اشترى دماغه..
وكأنه ماسمعهاش..
إنذار من مصر..
على يد محضر..
بصراحة كلكم على بعضكم ..
ماتلزموهاش..
بقولك ايه..
اشمعنى مصر بتبقى جميلة..
ورقيقة وغالية..
واحنا نايمين..
ولما نصحى تانى ..
ونملاها بالحزن والدخان..
كل شىء بيرجع تانى زى ماكان..
رخيص أوى..
وساعات ببلاش..

قصة غرام

نفسي أوي ...
ف قصة غرام ..
لحظة هدوء ..
تحميني من حزني ..
ومن مر الكلام ..
معدش ينفع ..
أبقي ريشة في الهوا ..
ولا عدش تنفع ..
تبقي عيشة والسلام ..
نفسي أوي ..
لحظة هدوء ...
قصة غرام ..
من غير كباري تخضني ..
بصوت الحديد ..
من غيرما روح المدرسة ..
تلميذ بليد ...
من غير ما قول ..
واللي أقول أرجع أعيد ..
نفسي أوي ...
ف قصة غرام ..
من غير عقد ..
من غيرغرور ...
من غيرعساكر المرور ...
من غير شروط ..
من غير طريق ..
ساكت جبان ..
مستني إذن عشان يفوت ...
من غير نمر فوق البيوت ..
من غير ما عيش ..
عشان أموت ...
نفسي أوي ..
أرجع لروحي تضمني ..
وأحبها .. وتحبني ..
ماهو برضة قلبي ..
وأمر قلبي يهمني ..
نفسي أوي ..
ف قصة غرام

الخميس، 11 مارس، 2010

حضن كبير

إلى أستاذي العزيز
إبراهيم عيسى
اللي أهداني بالكونة بحري
بمساحة الوطن أطل منها
على الناس
للقارىء الحبيب
اللى كتب شهادة ميلادي
ولكل أولادي
وأسرة التحرير
حضن كبير
بقلب
وبذمة
وبضمير
علمتني أمي
معنى العيش والملح
ولأننا بنتألم
من نفس الجرح
يبقى مش هاتفرق كتير
على أى حال
طول عمرها الدنيا
يا صحبي
بألف حال
صحيح اللقا جميل
لكن إيه المانع كمان
يبقى الفراق آخر جمال
وبعدين إحنا هانروح
من بعض فين
واليمين زى الشمال
أكيد ها نتقابل
ف ميدان الجيزة
ف شارع عبد العزيز
أو جوه كتاب القراءة
بنفس الحيرة
ونفس السؤال
جايز أشوفك ع الرصيف
وسط موظفين الضرايب
وجايز تشوفني ف قلب
الحبايب
ف المحلة
وسط العمال
أكيد ها نتقابل
وإحنا بنحلم للوطن
ولما يهل الفجر من تاني
ونقول ده رزق العيال
لكن لايمكن ها نتقابل
على ضهر مركب هربانة
من مصر
مهما ساءت الأحوال
على فكرة
أنا عايز أبكي
وماسك نفسي
بس برضه فيه احتمال
تهرب من قلبي دمعة
لا تعرف توصفها قصيدة
ولا غنوة
ولا موال

قرنبيط

بقولها إنتي فين ..
قالتلي إنت جيت ..
قلتلها زهقت م الشغل ومشيت ..
قالتلي عديت علي أمي ..
قلتلها نسيت ..
عاملة إيه ع الغدا ..
قالتلي قرنبيط ..
قلتلها تصدقي بحسبه جمبري ..
قالتلي إنت بتستعبط ..
قلتلها لأ ...
ده أنا عبيط ..

يا شيخ اسكت

قلتلك اسمع كلامي...
ده نصاب...
وده حرامي...
وده قاتل...
وده لئيم...

قلتلك ممعاناش...
غير ستة جنيه...
وما عملناش...
غير تلات كباري...
من غير لا صحة ولا تعليم...

وقلتلك ده ضلالي...
ف عز الضهر...
ياكل كال اليتيم...

قلتلي انت مش كويس؟
وعيالك تمام وف السليم؟
يا عم سامح..
ده المسامح كريم..
واحمد ربنا..

يا شيخ اسكت..

يا عم..
مانا باحمد ربنا..
احنا بس عايزين...
حد يقولنا..
الدور حاييجي علينا ونفرح؟
واللا صالة الأفراح...
كاملة العدد..
ومافيهاش مطرح؟

يا شيخ اسكت..

دانا من كتر ما كتبت وجع...
اتهيألي إن الفرح عيب...
أو ممنوع!

عارف لو نسيت...
وكتبت قصيدة حب؟
أحس إني عملت عمل..
وأقول يا فضيحتي...

ولو دق الباب...
أجري واخبي قلبي...
أحسن يكون بوليس الآداب...
ويلفوني ف ملاية..
ويعملولي قضية زنا..
يا عم مانا باحمد ربنا..
باقولك مافيش جوانا شيء...
ولا عندنا...

يا شيخ اسكت...

دانا باقول لمراتي...
تعالي نرجع لايام زمان...
قالتلي ياخويا العيال أولى...
فاضل علينا...
من مصاريف المدرسة قسطين...
شوفت احنا بقينا فين؟!

يا شيخ اسكت

وفضلت اقول يا شيخ اسكت...
يا شيخ اسكت...
أتاريني باكلم روحي...
ولا فيه شيخ...
ولا قسيس..
وتقريبا لنا انفعلت...
وقع الرز م الكيس..
واتبعترت ع الأرض كل الحاجات...
ولِم بقى يا معلم...

عاجبك كدة؟
يا شيخ اسكت!

عصير جوافه

البت بنتي
ماشاء الله
ادب وجمال وثقافه
جريئه بنت اللذينا
معرفش ازاي
مش طالعه خوافه
قالتلي يابابا
مش انت يابابا
بتكتب ف الصحافه
يعني ممكن
يفسحوك
او يجلدوك
او يودوك
عند جدو في القرافه
ايه يا بابا
ساكت ليه
اعملك عصير جوافه

القميص المقلم

ساعات
أنا وروحي بنتخانق
ونعلق لبعضنا المشانق
وضرب وشد
حاجة بجد
تزعّل أوي وتضايق
لحد ما ننزف
ونضعف
ونفهم
ونعرف
ونحس بعمة الحب
ونشكر الخالق

يا رب
يا خالق القلب طاهر بريء
ارزقني نور الطريق
واكفيني شر اللف والدوران
والحيرة
عند المفارق

نفسي أوي ف ساعة رضا
تعبنا يا قلبي م الجري
كفاية كدة
سهل السؤال
لكنه صعب وتقيل
صحيح مفيش حل
لكن كمان مفيش بديل

عايز اشتري دماغي
وزي ما تميل أميل
أقول للحلاق
خف الجناب
وخلّي قدام طويل
واطلّع البنطلون الجينز
والقميص المقلم
واشرب بدل الشاي
قرفة بالجنزبيل
واتمشى ع الكورنيش
يمكن عيوني
تقدر تشوف النيل

كان عندي اصحاب
في المدرسة والجيش
صلاح ويوسف
مصطفى ونبيل
لكن لما اتصلت بصلاح
وقالولي عقبال أملتك
ده راح وعايش ومتجوز
ومبسوط ف اسرائيل
ساعتها بس حسيت
إن الحمل لسة تقيل
رميت البنطلون الجينز
والقميص المقلم
ورجعت من تاني
انا وروحي نتخانق

الفاتوره

بقولها فيه ايه
قالتلي مفيش
ياستي مالك
قالتلي
اعمل نفسك متعرفنيش
قولتلها
ايه اللي حصل
قالتلي اشتغلت ف الضرايب
اداره التفتيش
قولتلها طب اهدي متتخضيش
احنا ف بيتنا يا ماما
من حقنا نحب ونحلم ونعيش
قالتلي مش انت امبارح
جبت ربع جبنه رومي
ونص اسطمبولي
ورغيفين فينو
فين الفاتوره
ارجوك متحرجنيش

دكر بط

بقولها
بلاش رز
قالتلي مجتش من معلقه
ياستي كفايه محشي
قالتلي
كل وانت ساكت بقي
قولتلها كده كتير
قالتلي
دي تسالي نئنئه
انا اصلي معلقه
علي جوزين حمام
ودكر بط
وغرقنا ف الكلام
ومفيش معانا مركب
ولا ف قلوبنا شط
لا عارفين ماضي من مضارع
ولا ازاي نفك الخط
ياعم دماغك
هو فيه بعد
طشه التقليه
وريحه الملوخيه
تسلم ايدين اللي قطف وخرط
وجاب وحط

صالة السفر

من كتر ما لحزن بقى
ف دمنا
وأكلنا
وشربنا
حتى ف غنانا
والسهر
بقت بتتساوى الحاجات

صالة الوصول
تشبه تمام صالة السفر
بننادي ع القبح نقول له
يا عسل
يا سكر انت يا قمر
والموت بقى مجرد خبر
تصدق..
ساعات باخاف
لو قلبي دق
مانا كنت قربت خلاص
أقول عليه حتة حجر

عارف
رغم احتياجي للفرح
لكني باتلخبط أوي
لو دق بابي بدون سبب
وبدون شروط
أبقى نفسي أعيش كمان
مليون سنة
وأقول يا ريت
دلوقتي اموت
معقول بقيت
باخاف كمان من الفرح
وم الأمل
وم الهدوء

واقلق واقول
يا هل ترى إيه مستخبي
وإيه اللي جاي
بعد السكوت


عارف
لو كل الحاجات الحلوة
كان مسموح لها
وتقدر تفوت

لو كان حقيقي ده وطن
مش مجرد مساحة ع الخريطة
وناس
وزحمة
وشوية بيوت
عمري ما كنت يوم
أخاف م الفرح
لو دق بابي

بطاقة تموين

رسالة رايحة
ورسالة جاية
والقلب طاير
والدنيا حلوة
والهوا طيّر
كل الستاير
قالتلي صورتك جميلة
قلتلها كان عيد ميلادي
والدنيا برد أواخر يناير
والأمورة دي.. حضرتك؟
قالتلي دي أول مرة
أسيب شعري كدة
من غير ضفاير
انت باين عليك ابن حلال
قلتها أوي والله
وخجول جدا
لا قهوة ولا شاي
ولا سجاير
خريج علوم قسم كيميا
وباشتغل في النسيق الحضاري
وعندي وصلة دش ونت
شركة مع كل العماير
قالتلي أنا زراعة
قسم حشرات
وموظفة ف الشهر العقاري
طول النهار أختم توكيلات
معظمها للبيع وللمحامي
مصر كلها ف المحاكم
ومافيش ضماير
قلتلها عاملة إيه
مع الزحمة والناس؟
قالتلي باخد توك توك
واكمل بميكروباص
وكل ما أرسم قمر
يطلع يا دوب
شوية دواير
إجنا خمسة اخوات
ولد على أربع بنات
أمي عايشة وابويا مات
والموت علينا حق
وده كاس وداير
قلتلها يعني يتيمة زيي
أنا أبويا وأمي ماتوا
وسابوا الستر
وبطاقة تموين
ونص قدان مانجا
من تلاتين سنة
لسة بشاير
قالتلي مش عارفة ليه
ارتحت لك وفتحتلك قلبي
قلتلها وأنا كمان...
ولسة ها أقولها أنا حبيتك
النت فصل يا معلم
ولقيتني أنا وروحي...
وبطاقة التموين...
وشوية زراير

ياباشمهندس

ياباشمهندس
يااسطي ياريس
ياعم ياكابتن
يادكتور
ليه الطابور
مش ماشي بالدور
ياناس الرحمه
الاسانسير عطلان
وكلنا ساكنين ف اخر دور
هيه البلد دي
مفيهاش ناس طيبين
ولا ناس ناويين
ولا ناس عايزين
بقلنا سنين بنلف مع التور
عشان نعدي الرصيف نتمرمط
وعشان نضحك شويه
لازم الاول نلطم ونصوت
وعشان نغسل وشنا
لازم نشغل ماتور
ايه ياكابتن

اسمه ايه ده؟

بالصلاه ع النبي
احنا عندنا اسمه ايه ده
احسن واحد يحلل مبارايات
ويحط التشكيل
الاساسي والبديل
ويقولك امتي تلعب براسين حربه
وامتي تلعب من غير راس
ولو ضميرك مش مرتاح
وعندك احساس
بلاش تشوط ع التلات خشبات
وعندنا اسمه ايه ده
احسن مهندس خبير
بيرمش بس للبير
يطلع غاز وبترول
وينزل دهب م الحنفيات
وعندنا اسمه ايه ده
احسن سمكري ف التلاتين سنه الاخيره
تخش من مجري العيون علي عين الصيره
هاتعرفه من مناخيره
ومن شكل العربيات
وعندنا اسمه ايه دا
مجرم قانون دولي ودستور
وايده خفيفه قوي ف التعديلات
يشيل من هنا ويحط هنا
جواهرجي ياربي
ملقاط
وعندنا اسمه ايه ده
احسن واحد يحط الفول علي الطعميه
ويعمل سندوتشات
وعندنا اسمه ايه ده احسن دكتور
مسالك وعظام وقلب وغرام
من نظره عينيك يعرف
كل الحاجات
ولا روشته ولا ابره ولا تحليل
ولا اشاعات
وعندنا اسمه ايه ده
احسن حانوتي اثار
ولو جاله برد
ابو الهول يموت
وتنتحر الاهرامات
وعندنا اسمه ايه ده
احسن كاتب
واحسن مخرج رقص
واحسن جزار كوارع وعكاوي وحلويات
وعندنا اسمه ايه ده
ملوش حل في الزراعه
فواكه وحبوب وخضراوات
يقول للارض قمح
تقوله حاضر
ونخبر ونعمل بسكويت
وفينو بسمسم وبقصمات
وعندنا اسمه ايه ده
صاحب القهوه
كلنا نتيتم ونتشرد
لو بعد الشر
زي الناس ما بتموت
مات
ياخي انا مش عارف
لما احنا عندنا
اسمه ايه ده
واسمه ايه ده
امال اسمها ايه دي
مصر
مبتتقدمش ليه
وتعبت
وزهقت
وداخت
ولفت السبع لفات

مطلوب عروسه

مطلوب عروسه طيبه
ومتعلمه ومؤدبه
ومؤمنه بالقضاء والقدر
سنها من سني
اصغر او اكبر مني
مش هنختلف
المهم مبتعرفش تطبخ
علشان مش هقدر اجيب
اي حاجه تنفع للطبيخ
وتكون بتحب القراءه
وتهوي الرحلات
وتعشق السفر
مش عضو ف اي حزب
وطبعا عارفه ان الكذب حرام
بتحب الكوره
مهمومه بالدوري العام
وملفوفه القوام
حلوه وزي القمر
شعرها ناعم حرير
ملهاش اي مصلحه
ف شارع القصر العيني
او مجمع التحرير
وفاهمه كويس ميدان الجيزه
مش متابعه جلسات مجلس الشعب
ولا بتسمع البيان الختامي
لاي مؤتمر
وتكون من عيله
بتشتري راجل
لاعايزه شبكه ولامهر
وانا بقي
خبره في المرمطه
وجميع اشكال القهر
مواطن من انتاج مناهج
وزاره التربيه والتعليم
ثانويه عامه
النظام القديم
ايام الارنب الغضبان
والخس والجزر
وزي النسمه والله
يعني تعتبرني من دلوقتي
مش موجود
لا حس ولا خبر
بس مخي نضيف
وعاقل ورزين
وعندي شويه نظر
ورغم اني ياما اتزحلقت
لكن لسه بفرح بالمطر
علي فكره
انا حاجز شقه بحري
اربعين متر
اخر طريق الواحات
بس لسه ما حطوش الاساس
علشان تقريبا
مش لاقيين الحجر

لما تلاقي وقت

لما تبقي فاضي
لما تلاقي وقت
ماشيه الدنيا عادي
لكن عمري ما صدقت
لما تحس ان انت واحشني
واني حقيقي اشتقت
فوت
يمكن علي العصر تروق
طب وان مارقيتش
يبقي اكيد بالليل هتروق
طب وان مارقيتش
اهو برضه اسمك رحت تجيب
لكن ملاقيتش
لما تبقي رايح
مش عارف علي فين
ولما نتوه من بعض
كده
وف غمضه عين
عارف من امتي مشفتكش
قول من ييجي من سنتين
فوت
يمكن علي العصر تروق

يا دي النيله

مش عارف....
هو انا قليل البخت....
ولا قليل الحيله.....
كل ما اقول قربت خلاص....
الاقي السكه لسه طويله....
يا دي النيله....
ده انا م الصبح بعدل فيها....
بأي وسيله....
وكل ما احاول افرح....
تطلع مني الضحكه حزينه....
بص بقى هو الحظ....
و الدنيا بجد بجد بخيله....
مفيهاش فرح....
و مفيهاش قمح....
و مفيهاش قطن طويل التيله....
هي الناس مبقتش بتفرح ليه....
في المواسم....
حتى كل سنه و انت طيب....
بقت تقيله....
لكن عارف....
رغم الخوف....
و النار....
و السكينه....
لسه بلدنا....
فيها حاجه جميله...

اللهم اجعله خير

نفسي اتمطع.....
أنزل أطلع......
أحلق أقرع......
و أتشجع و أقلع...
كل هدومي القديمه....
و أرمي الحاجات اللئيمه.....
و أبقى حر كده....
زي الطير....
نفسي اضحك من قلبي....
من غير ما أخاف....
و أقول اللهم اجعله خير....
يا أخي نفسي مره....
اغير خط السير....
يعني مش زي ما روحت....
لازم أرجع....
نفسي أفرح بضحكتك....
من غير ما أخطفها منك...
أو أحسدك.....
أو أطمع.....
نفسي أبص م الشباك براحتي....
و أقول الله....
يا بختي.....
نفسي أحس من تاني بالجمال....
يا سبحان من أبدع....
نفسي يبقى ليا لازمه.....
ف وقت الحزن.....
و الازمه....
تلاقيني ببني.....
بصلح.....
بغير....
بحلم....
يعني انفع.....
نفسي ده يحصل.....
قبل كل شيء جوايا.....
ما يعجز.....
أو يودع.....
نفسي أحب من تاني....
النهار.....
و العمار....
يعني باختصار.....
نفسي ارجع تاني....
بني آدم.....
تفتكر ده ممكن؟......
و أنا لا بشوف.....
و لا بسمع....

شوف

شوف
هيا قرف وحرف
وظروف
ودنيا
بنت لذينا جميله
وصعبه قوي
وقال وش كسوف
ساعات
ياخدنا بساط الريح
وساعات نقضي الرحله
وقوف
وكتيير
نحاول نقراها
ولا نلقي نقط
ولا نلقي
حروف

متخفش م العسكري

متخفش م العسكري....
م العتمه...
م الاتوبيس....
و من ابليس...
متخفش من بكره...
من الماضي...
و اياك في يوم....
تحزن ع الفاضي....
و تعالى شوف الاسد.....
ف السيرك و اتفرج....
آخر مسخره ومسطول و بيهرج.....
وف الغابه عامل فيها عفريت.....
بص ع التعبان في ايد حاوي.....
و القرد في سلسلة قرداتي....
سارح ع القهاوي....
كأننا ف كتب الحواديت....
بص ع الطبله و ع الزمار....
وشوف القط و يا الفار....
وقولي فين الجد....
وفين الهزار....
دي الهزيمه بشرف....
يا سلام....
و ده التعادل اللي بطعم الانتصار....
وبص على شريط الاخبار....
مفيش زياده ف اسعار الدوا....
و الاهلي يبحث عن مهاجم افريقي....
شاطر ف العاب الهوا....
و جريمة خيانة امانه و شرف....
لما الفينو ابو سمسم...
يبقى ترف...
و اقولك متخفش...
و تقولي بلاش قرف...
بص ع الهموم...
لون الهدوم....
شبه المطب....
اللي ف اول طريق الفيوم...
وفي طريق الواحات....
بنعيد من تاني...
نفس الحكايات....
نفس الحفره....
نفس المحكمه....
و نفس القاضي....
قولي بذمتك...
تفرق ايه قلعة الكبش....
عن الزمالك و المعادي...
بقولك...
ملاقيش عندك نشيد بلادي...
بتاع الشيخ سيد درويش...
إوعى تقولي مفيش...
ولو مفيش....
برضه عادي...

سبيل ام عباس

بقولها ما تيجي....
نحط سيناريو للاحداث....
قالتلي يا عم.....
اللي هايسري علينا.....
هايسري على الناس.....
قولتلها....
يعني لو مفيش ميه....
قالتلي....
يبقى سبيل ام عباس....
قولتلها....
ولو مفيش عيش....
قالتلي...
يبقى رز و قلقاس...
قولتلها....
ولو مفيش غاز.....
قالتلي....
نسيت الوابور ابو فونيه....
وطربوش و كباس....
قولتلها....
و لو مفيش نور...
قالتلي يبقى احسن....
عشان ما تشفش البنات...
اللي ف الدش...
يا راجل يا بصباص...
قولتلها...
و لو مفيش بيت...
قالتلي...
نبقى نقعد عند امي....
بقى و خلاص....
قولتلها....
و لو فيه قلق...
قالتلي...
كوباية شاي...
تظبط المزاج و تعدل الراس...
قولتلها...
و لو فيه خوف...
قالتلي...
نقفل علينا الباب...
بالقفل و الترباس...
قولتلها...
و لو مفيش هوا...
قالتلي...
أهوي عليك بالجورنال....
و تهوي عليا بالكراس.....
قولتلها...
و لو مفيش امل...
قالتلي...
يالاهوي...
حرام عليك....
يا ساتر يا رب....
ما احنا اهو....
من غير قلب...
ومن غير احساس...
وعايشين....
عاجبك كده اهو النور قطع....
و مش شايفين...
حاسب تدوس ع الواد...
و اوعى تكسر طبق....
واللا كوبايه...
واللا كاس....

عارفه يامه

عارفه يامه
انا حاسس ان الموت
ماخدتش منك غير الطرحه
والجلابيه السوده
ما انا كل ما اعدي
جنب الاوضه
اسمع صوتك..
وانتى بتضحكى ع الدنيا
وبتدعي لى ...
روح..
ربنا معاك..
ها تسافر..
وهاترجع مجبور الخاطر
وها استناك...

طب اسندى على كتفى.
بكره تقومي
بكره تخفى
عارف مين يا ابنى
بيقع ويقوم
اوعى تدور ع الدفا
فى فلوس وهدوم
ومتنساش تحوش شويه
اصحاب..
وافرح اووى..
لما يدق الباب
وتلاقى حد بيحضنك
لوجه الله...


ياه
فاكره يامه لما كنتي
تعملى بصاره
وتدى منها لابله سارة
يرجع ف الطبق رز باللبن
يروح لام حسين.ز
يرجع صنيه بسيسه
تدى منها لخالتى بيسه..
يرجع الطبق مليان حب
معقوله فيه كده قلب..!
عارفه يامه
النهارده بقيت بخاف بجد
بخاف من اى حاجه
ومن اى حد..
بخاف غصب عني
اتخبط فى حد
او اطلب من حد يسال علي
لحسن يعمل محضر..
ويرفع قضيه
ويطلب تعويض
من اول هنا يامه
لازم نبدا من جديد
هو الفرح ليه يامه
شكله لسه بعيد؟؟

ادعى لى ....

حساس اوي

ايه يعني ماسوره مكسوره....
و الميه طعمها اتغير حبتين...
متبقاش حساس اوي كده...
نحلل و نشوف فيروس سي ...
و لو فيه....
الاعمار بيد الله...
واهي ماشيه و مستوره...
و بقالنا سنين بنسدد ف الدين...
إن قصر البنطلون...
هنفك التنيه...
وإن كان ع الزكه اللي ف رجليك...
ما انت عندك رجل تانيه...
متقوليش عينك بايظه...
ما هي باينه...
متبقاش حساس اوي كده...

لبن سمك سيراميك

دعيلك ياضنايا ربنا يحميك
من ابره مسمومه جاهله او قاصده تاذيك
في علبه لبن ببودره السيراميك
معدش يابني في الفجر ادان ولا ديك
ولاعدش في الوطن شبابيك بتطل علي بكره

لوحه مزركشه

انا عندي هشهشه....
و مشاكل ف العظام....
و لوحه مزركشه....
معرفش تساوي كام....
و عندي شقه بحري....
و ترى الاهرام....
الشمس تخشها....
يا دوب قبل الظلام....
ما انا عندي....
آمال عريضه....
و فرحه لكن بعيده....
جوايا حاجات بتضحك...
لكن مش سعيده....
و عندي شهاده عاليه....
و بلاوي كتير بليده....
بالليل قبل اما أروح....
آخد في ايدي جريده....
الاقي الدنيا لسه....
بتقول نفس الكلام....

زغزغني

زَغْزَغْنِى...
يمْكن أضَحَكْ...
يمْكن أفْرَح...
يمْكَن أطلَع...
مِ الَلى أنا فيِهْ...
زَغْزغْنىِ...
يمْكِن أحْلَم...
يمْكَن أقَول اِللى مخَبيهْ...
مِش جَايزْ...
لِسَّهْ الدُنيا جَميلَة بِجَد...
ولسَّه النَاسْ...
فِى الصيِفْ والبَرْدْ...
مِشْ يِمكنْ...
يطْلَعْ فيَّا العيِبْ مِشْ فِيه...
زَغْزَغْنِىِ...

رقم

إِحْنا...
يَا دُوبْ رَقَمْ...
والمَتش شَغَّالْ...
فاوِلْ مفِيشْ...
آوِتْ مفِيش...
ومَفِيش ضَربِة جَزاءْ...
وكل يومْ مُوضَة...
وكل دقيقَةْ عرَض أزْياءْ...
وكل شئ للبِيعْ...
ومفِيشْ أكتر مِن الأسواق...
إيهْ يعمل الأدبْ...
وإيه تَعمل الأخلاق...
فِى متشْ...
مِن غيرحَكَمْ...

سلطه

أحْلامْنا سَلَطَةْ...
وكَلامْنا سَلَطَةْ...
والعشق وَرطَةْ...
غِلط غلْطَةْ...
كأَنَى ماشى من غيرْ دِماغى
كأْنى أقف أدَّن فَ مالَطةْ...
سَلَطَة...
وتَملىِ خَسْ وجَزَرْ...
ناديتُه لَكن راح واعتذَرْ...
أَلاقيش مَعاك سنةْ أمل...
ألاقيش مَعاك حَبةْ نْظر...
اليُوم وفاتْ...
وبُكرَه فَاتْ...
مَفْضلِشْ غير...
حَبةَ سُكاتْ...
وتقُولِلى هاتْ...
أحَلامْنا ليهْ...
سَلَطَةْ...

بيوتنا

بِيُوتنا واسْعَةْ وِضيقْةْ...
عصَافير كِتير...
ولا يُوم صَحيت م الزَقْزقَةْ...
بحلَمْ بعِيشَةَ محنْدقةْ...
وسْط البَرَاح...
لو كان صَحيح...
الحُزن رَاح...
طَب ليه الجراَحْ...
لسّه فَ عيونَا مخَنْدقَهْ...
بيَوتْنا أسَْمنَت...
وزَلط وِحِيطَانْ....
وبَس...
..زِى الآسِى
متَرصَّصة..
مِرصُوصَة رَصْ...
دَار النَهار...
من داَرلدارْ...
طَبل وزَمر...
قال ْ وسار...
ولا حد حَسْ...

حظك اليوم

حَظّك اليُومْ...
زَىّ إمْبارحْ...
زَىّ كُل يُومْ...
ومَفيشْ حَاجةَ متْغيّرةْ...
الْبت الطّويلَة عَايزَاكْ...
بَسَ إنت عَيَنكْ ع الْقُصيرةْ...
يَا لَئيمْ...
بَسّ إبن حَلاَل وطيّب...
وتِستاهل كُل خير...
وحِتّة سُكّرة...
شُوف...
الزَّهْرة مع الْمرّيخْ وعَطَاردْ...
وشْويّة كَوَاكب كَدهْ...
عامَلين معاك شُغل...
آخرْ مسْخَرَةْ...
تطْلَعْ منْ إنتخَاباتْ...
عَلَى استفْتَاءاتْ...
وَحَاجَاتْ ومحْتاجَات...
وبيعْ وسَمسَرةَْ...
وإنتَ ماَشَاء الله عليِك...
غَزَالْ يا رَبّى...
لاَ هَمّك إشاراتْ...
ولاَ مْطّباتْ...
ولا شَوَارعْ مِكسّرة...
شُوفْ...
التّعْليمْ...
زَىّ الْقَديم...
والصحّة رَبّنا يُسْتُر...
مَتتْخَضّش كدَه يَاعَمّ...
إيه يَعْنى الْلى جَرَا...
عَنَدكْ وحَاجَاتْ...
وَحَاجَاتْ تَعْديِلْ...
وَحَاجَاتْ...
تتْغَيّر ف التّوْكْيل...
وَحَاجَاتْ مَعَدْتَش تِنْفَعْ خَالصْ...
وحَاجَاتْ عَايزَةْ...
بوَية وسَمكّرةْ...
شُوفْ...
مَعْمولّك عَمَلْ مَرْبُوطْ...
فِى ديل قرْد شَقِى وَمحْطُوطْ...
فَ حَاجة مدَوَّرْةْ...
وبَعْد نُقْطُتينْ...
راَيحْ حتّةْ...
اللهُ أْعَلَمْ فِينْ...
لا ليها عُنوَان منْ قُدّام...
ولا مِنْ وَرَا...

الكيلو تسعين

يكُونْ ف عِلْمَكْ...
أنا مُتواضَعْ جِداً....
وِمشْ طالبْ كتيرْ....
يَعنى شَقَة صُغيِرةْ...
ف الكيِِِِِِِِِِِِِِِلُو تِسعينْ...
مَا هى الحَياة مَشَاوِيرْ....
مِشِ شرْط بَقى بتطلْ...
عَلَى جَناين وهَوا وعَصافيرْ...
وبنت حَلالْ ومِش شَرطْ....
زَى اللى ف الكلَيب الأخيِر...
وحِتة مدرسةَ صُغيّرةَ...
أهَى أِلعيال تُفكْ الخَطْ....
ومِش شَرْط لُغات وحرَكاتْ...
وجَغرافيا وتعبيِرْ...
وأدْخلْ القسْم...
أطَلَعْ زِى ماَ دَخَلْتْ...
مُحتْرَم وكبيِرْ....

قلبي بيدق بمزاجه

انا قلبي بيدق بمزاجه
وكل تلات دقات..
يعدي دقه..
اقوله مالك..
يقول مافيش..
يا عم مالك...
يقول مافيش...
بتحب..
يقوللي لأه...
عجزت...
يقوللي لأه...
انا بس بفكرك..
انك مش حمل زقه..
ما انا قلبي..
غلس غلاسه...
اقوله الدنيا حلوه..
يقوللي بلاش سياسه..
وبيرفض الحراسه..
و يطير يحلم يغني..
و يحب غصب عني...
علني وف الخباسه..
ويرجع يدق بمزاجه..
وكل تلات دقات...
يعدي دقه..

قاله ركز معايا

انت ابن حلال
اللي هقوله دة
مش نكت
ولا من كتاب الامثال
القتل العمد
مش جريمة
و السرقة بجد
مش جريمة
و الهزيمة بفعل حد
مش جريمة
و الجمعة شكل الحد
مش جريمة
و الطعم و اللون و القيمة
مش جريمة
و حسن و نعيمة
وولاد اللئيمة
و مصر الجديدة
و القديمة
مش جريمة
يا عم قوم
نفض هدومك
جت سليمة
جت سليمة

اد العسل والسكر

عورتني ف قلبي
حته تعويره
كبيره كبيره
من كبرها
كل ما احاول اضحك
افك تكشيره بتكشيره
ابني العزيز الغالي
ياصاحبي وجاري
وزميلي في المدرسه
سنه بسنه
مين اللي قال
مفيش اغلي من الضنا
ماهو انا انت
ولا انت انا
طب ما انا بافراح باذنك
وباحزن باذنك
وبحلم باذنك
اخترت اسمك صحيح
لكن من بعد اذنك
اسمح لنا نفرح
ياه
لما تضمني
بحبك اد العسل والسكر
واد الدنيا دي كلها
دلوقتي بس عرفت
امي
وقلبها
وعرفت اد
اييه
ابويا كان
بيحبني

ايه ياشاعر

مفيش دقيق
ومفيش صديق
ومفيش قمر
علشان نشوف
فين الطريق
ايه ياعم الشاعر
طريها شويه
مش كل اللي تشوفه
في عنيا تقوله
خليك جدع
اصل الكلام صحي الوجع
ماتيجي نضرب الودع
هو النسيم ساب البلد دي
ليه وطفش
يمكن من الخوف م العطش
معقول يكون اتباع كمان
وممكن جدا يكون اتلطش
ياعم ابوس ايدك
اكتب لنا غنوه فرح
تنفع نغنيها سوا
طب اقولك
تعالي نتعشا فول عند الجحش
جايز يضربك الهوا
وتفقد الذاكره
وتعرف تكتب

ام عبدالله

بقول لها...
احنا ليه يا ام عبدالله...
بنحللها لما نعوز...
و نحرمها لما نعوز...
و نعديها بحجة...
إن الدنيا حظوظ....
عارفه يا ام عبدالله...
انا نفسي يا ام عبدالله....
يبقى عندي نفوذ...
و تدلعيني بقى يا ام عبدالله...
أحسن وربنا...
أنحرف وأبوظ....
نفسي يا ام عبدالله...
يبقى عندي سلطه...
وفلوس...
واللي اقوله يتنفذ...
يعني قيام قيام...
جلوس جلوس...
ويبقى عندي اراضي كتير...
وبهايم...
معيز وحمير...
وبقر وجاموس...
ونفسي يا ام عبدالله...
ف حتة عيل ياخد كل شئ....
بالامر المباشر...
من غير ما يسهر ويتعب ويذاكر...
من غير كتب ومدارس...
ومدرسين ودروس...
قالتلي...
معلش يا خويا...
هو وجع الضروس وحش...
ربنا يشفيك...
يا راجل استغفر ربك...
انت يا راكبك عفريت...
يا ملبوس...
و وسع كده...
خليني ادي الواد اللبوس...
بتاع الحراره...
يا راجل...
ده انت بتخاف من حقنة الشيح...
مع انها زي شكة الدبوس..
منهم لله بقى....
اللي علموك شرب السيجاره...

أجمل من كده

يا ريتني أجمل من كده ...
أطيب وأقوي من كده ..
وياريتني حاسس بالرضا ..
وأنا كنت أقولك..
آه بحبك ..
من زمان أوي كده ...
يا ريتني ..
فارس ع الحصان ...
وف إيد فرح ..
وف إيد أمان ..
ولا أتقبلنا من زمان ...
في زمن جميل عن كده ..
يا ريتني ..
أجمل من كده ..

في مصنع الحزن

صحيح راهنت ….
وخسرت الرهان ...
وآن الآوان لازم أقوم ...
لكن كمان ....
شايفة من القسوة إني ألوم ...
قلبي اللي حب حتي ريحتك ..
اللي باقية ف الهدوم ...
أيام غيابك ....
و الحنين يدور .. يدور
يفضل يحوم .....
يحضن كلامك ع الورق ...
أونقطة عرق ..
لسه ف نسيج كيس المخده ...
كان عشق ده ..
ورحمة …
ومودة ....
وآديني أهو ...
بكل اللي عدي ...
ها أدفع فواتير الغرام ....
من غير ما حتي أحسبها كام ...
لكني ليه ...
رغم اللي راح ...
متأكدة ..
لما يهل من تاني الصباح ….
هايلاقي لسه إحساسي بكر...
وفي عيوني دهشة بنت البنوت ...
ولسه عرفاني البيوت ….
وقادرة أفوت ..
من تحت أنقاض يوم بليد ....
في مصنع الحزن ...
قلبي لايمكن يبقي يوم ..
حتة بلاستك ...
أوحديد …..
في مصنع الحزن .....

صحيح راهنت ….
وخسرت الرهان ...
وآن الآوان لازم أقوم ...
لكن كمان ....
شايفة من القسوة إني ألوم ...
قلبي اللي حب حتي ريحتك ..
اللي باقية ف الهدوم ...
أيام غيابك ....
و الحنين يدور .. يدور
يفضل يحوم .....
يحضن كلامك ع الورق ...
أونقطة عرق ..
لسه ف نسيج كيس المخده ...
كان عشق ده ..
ورحمة …
ومودة ....
وآديني أهو ...
بكل اللي عدي ...
ها أدفع فواتير الغرام ....
من غير ما حتي أحسبها كام ...
لكني ليه ...
رغم اللي راح ...
متأكدة ..
لما يهل من تاني الصباح ….
هايلاقي لسه إحساسي بكر...
وفي عيوني دهشة بنت البنوت ...
ولسه عرفاني البيوت ….
وقادرة أفوت ..
من تحت أنقاض يوم بليد ....
في مصنع الحزن ...
قلبي لايمكن يبقي يوم ..
حتة بلاستك ...
أوحديد …..

كلام سخيف

زهت من قولة ..
دي بنت بألف راجل
أنا عايزة احس إني معاك مخلوق ضعيف ..
وإني فعلا بنتمي لجنسي اللطيف ..
إحميني من حزني ومن إحساس مخيف ..
طول النهار مكشرة ..
وواخدها جد ..
ولمه شعري علي ورا ..
ومش شايفة حد ..
والدنيا حر موت وأنا ..
مليانة برد ..
وكل ده عشان يادوب أعدي الرصيف ..
ماعدش ف الشارع شجر ..
بيرمي ضل ..
وكل يوم حاجات تضيع ..
وحاجات تقل ..
وأنا خلاص ..
معرفش ليه بقيت امل ..
واعذرني لوكان الكلام ..
مر وسخيف

جدول الدوري

فيه يوم كده
بيبان من اوله
لا تقدر تبتديه
ولا تعرف تكمله
المهم
رميت دماغي ع المخده
و رغم التعب معرفتش انام
فتحت الجورنال اتخبط
ف جدول الدوري العام
لقيته شبهنا
وبنفس الترتيب
معرفش من سنة كام
فريق ع القمه متربع
و بيبرطع لوحده قدام
و هتيفه و اعلام
يشتري و يبيع
لا حد يسأله منين
و لا ازاي ولا بكام
وف ايده كل مفاتيح
السعاده والاحلام
والقضايا والمحاكم
و دفاتر الشهر العقاري
والمواليد و الوفيات
و جداول الانتخابات
و ارقام جلوس التلامذه
و بيكسر المرفوع
و يشيل الهمزه
وهو البطل الوحيد
في جميع الافلام
وفريق في المنطقه الدافيه
كل كام سنه
يكسب مره
بالعافيه
و لو نجح في الفيزيا
يسقط تاريخ و جغرافيا
عنده شقه تمليك
في مدينة نصر
كرانيش ف السقف
و ارضيات رخام
مسموح له في الخميس الاول
من كل شهر
يمارس الحب و الغرام
و يصحى يصلي الجمعه
و يتغدا ملوخيه
و يغني في الحمام
و باقي الفرق
تقريبا بتلعب حافيه
لا حارس مرمى
ولا دفاع و لا هجوم
وتنام و تقوم حافيه
ساكنه ف حته
في مدينة السلام
و مفيش طبعا ف السقف
كرانيش
ده يا دوب نص جير
ونص كسر قشاني
من سوق الامام
و ساعات تعيش
في خيمة ايواء
و تعمل م النكته لقمه
و غطا و فرشه
و عندها بنت دبلوم تجاره
و عيل صغير
صبي ميكانيكي ف ورشه
و بتكافح من اجل البقاء
تسمع الاغاني من بعيد
و تتفرج ع الدنيا
في مراية الحلاق
و مطلوب منها
في نهاية كل موسم
تشكر الامن
و تهتف للبطل
و تشكر الحكام

تاريخ

قاللي ….
أنا تاريخ ......
قلتله ….
يا عم دماغك .....
بلا تاريخ ...
بلا جغرافيا ......
قاللي ….
إنتي مش عارفة ...
أنا مين .... !
قلتله ….
ده أنا فاكره ...
إسمك بالعافية ....
قاللي ….
بلاش وقاحة .....
قلتله ….
دي حتي الوقاحة معاك ....
مش كافيه ........

رياضه

بقولها
انا حاسس بفراغ
قالتلي العب رياضه
قولتلها مش قصدي
الحاجات ملهاش طعم
قالتلي يقطعني اكون عملت القهوه ساده
قولتلها مش كده
محتاجين نقرب شويه
قالتلي طب هاشيل الكرسي وانت اعدل السجاده
قولتلها انا تعبت
قالتلي طب خوش ارتاح شويه
قولتلها حرام بقي
كفايا بزياده
بزياده

بعد تلاته ونص

كانت بعد تلاته ونص
ولسه الشارع زي ما سيبته
ساكت هس
كان شباكها لسه موارب
بس مفيش احلام بتبص
بيني وبين البيت حودايا
اطلع ولا النوم ميجيش
واسال
يمكن متقوليش
كان في اديا صوره ومفاتيح
متعلقه في سلاسل فضه
غاب الضي من المصابيح
قمت جريت من الخوف والخضه
فين الشارع
فين البيت
فين الناس واصحابي
وفين الفجر عشان اتوضي

متر في متر

اوضه كام متر في متر
بجهاز تكييف وسرير ودولاب
والباب بيطل علي الباب
شباك مفتوح
علي ضي القمر المجروح
وستاير بتخاصم النسمه
والنسمه تملي مخصماها
الحر شديد
لكن بردان
مرعوش الصوت
والخوف انسان
بيشد دراع اليوم
واليوم قلقان علي بكره
وبكره الحلم المنقوش
ف عيون ووشوش بتبوش
من اول دمعه
الحر شديد
والغربه عذاب
وانا شيلك ورده ف قلب كتاب
في اوضه كام متر في متر
بجهاز تكييف
وسرير
ودولاب

سلك عريان

أقولك حكاية...
يمِكن مَتصدقهاش...
النور قاطع ف شارعنا...
من سنين ولسّه مجاش...
عارف ليه...
آه والعيش والملح...
زى ما بقولك كده...
ودوَّرنا كتير مخلَّيناش...
وملقيناش...
غير سلك عريان مكشوف...
واقف ف العتمة مكسوف...
ساكت آه...
لكنَّه مبينساش...
لمَّا الماسورة اتخرمت...
وربطناها بحتة قماش...
ولكل جرح بينزف...
شوية بن...
ولو البن غالى بلاش...
إيه ياعم...
إحنا كل ده ف ميدان التحرير...
لسَّه متحركناش....
آه والعيش والملح...

المصري

المصري… ع المصرى ...
يقدر … ويتشطر ...
واللى بنى مصر ...
لا خطط ..
ولا سطر ..
ولا قال فى يوم ...
المطره … ها تمطر
اللى ...

لب وسوداني

بقول لها ..
ما تيجي نهزر ..
نجري ونلعب ..
ونكسر كل الحاجات ..
ونجيب م اللي فات ..
يومين حلوين ....
قالتلي والنبي إنت فايق ورايق ..
قولتلها ...
طب وليه نتضايق ..
إحنا لسه صغيرين ..
وأكبر عيالنا ..
يا دوب تسع سنين ..
يعني لو بنحكم مصر ..
تبقي يا دوب لفة ونص ..
مش عشرين ..
وطي صوتك البت بتذاكر ..
والواد مصدقت إنه نام ...
إنما إيه اللي صحي ف قلبك ..
من تاني الغرام ..
قولتلها جوايا كلمتين غزل ..
قالتلي والنبي إنت عسل ..
بس الظروف ..
مالها الظروف ..
فاكرة لما كنتي ..
بتحوشي م المصروف ..
جبتيلي ورد ف عيد ميلادي ..
وجبتلك بلوفر صوف ..
وجبتيلي بلوفر صوف ..
فاكر لما بوستني ..
وإحنا لسه مخطوبين وأبويا لاحظ ..
يالهوي كنت هموت م الكسوف
فاكرة أول مرة قلت لك بحبك ..
وشك إحمر ..
إنت اللي وشك كان مخطوف ..
مش إنتي كنتي بترسمي زمان ..
وإنت كمان كنت بتكتب شعر ..
هو احنا بطلنا نحس ..
إحنا بطلنا نشوف ...
وطلعنا اللب والسوداني ..
وفتحنا التليفزيون ..
وسكتنا تاني ..
ولا زال السبب ..
غير معروف ..
غير معروف

ورق عنب

قالتلي ….
إختلفنا ……
قولتلها .....
من زمان ......
قالتلي ..
يا راجل ولا يهمك ...
تتعشا ….
قلتلها ….
مش جعان ......
قالتلي ….
ده محشي ......
قلتلها …..
ورق عنب ......
قالتلي بتنجان ......
قولتلها إختلفنا ........
قالتلي ……
من زمان ..........

شال حرير

كان عندي شال ..
ناعم حرير ...
وبلوزة زرقة مقلمة ..
وأبويا كان ...
تاجر كبير ....
وأمي كمان متعلمة ..
من صغري ...
جوايا حاجات ..
زي صحيح ...
زي البنات ...
لكنى باأهرب ..
م السكات ..
وأنكش وأدور ..
في الحياة ...
آلاقي ناس ..
ماشيه وخلاص ..
وناس بتنقش ..
ف القلوب معني الفرح ...
مع إنها ...
متألمة …..

زمان

بص .. حا أقولك ...
م الأخر ...
أنا عندي عربيه ...
مركبتهاش …
ومعايا فلوس ...
مكسبتهاش ….
وجوزوني بنت حلوة ...
محبتهاش ….
وإشتريت بدلة جديدة ...
ملبستهاش ….
كسرت الحمام وغيرتة
محستش بأي إنتعاش ..
خدت بعضي علي جنب ...
وكان يوم حر ... رطوبة ...
وقولت لروحي ....
إيه ياعم ...
إنت طوبة .....
قاللي لأ ....
يا صحبي دي حسبة ...
ومحسوبة …
أنا أصلي زمان .....
لمست قلبي ..
غنوة حب جميلة ... جميلة
لكن يا خسارة ...
محضنتهاش ……

ختم دخول

مش معقول ....
بيني وبينك ....
ختم دخول ... مش معقول ..
ودول ظباط .. وعساكر ..
ولا حبايب ...
أنا مش فاكر ...
أنا مش غايب ...
أنا مش سايب ...
ولا فتفوتة ...
كبر الواد ....
صوته إخشن ....
بس البنت .. تملي أحن ...
أنا ها اتجن ....
إيه الحدوتة …
لسه جمارك ...
لسه ها ندخل تاني معارك ...
ده انا مش مالك ....
غير اشواق ...
الله يلعن ...
أي فراق ....
بيني .. وبينك
ختم دخول .....
مش معقول .....

شارع عبد العزيز

صديقي الياباني..
كان في زياره لمصر تاني..
وهو شخص ابن بلد و لذيذ..
كان فرحان أوي و احنا بنتمشى في شارع عبد العزيز..
قاللي شايف يا فريكيكو
كل ده ياباني.. كل ده ياباني
وده اللي خلاني أقوله
طول عمرك يا سيكو سيكو خايب
شوف انت تسهر و تفكر و تصدر
و أنا آخد جمارك و ضرايب..
إنت هنا في بلاد العجايب..
أمال ايه..
قاللي ليه الهيصه الكتير دي واللمه
قلت له البلد كلها في ثانوية عامه..
عندكوا مكتب تنسيق يا سيكو سيكو
قاللي بس ده مش حل يا فريكيكو
عندنا في اليابان مافيش مستحيل
قلت له و عندناف مصر بالنا طويل
وعندنا تلات اهرامات و نيل..
و مستورة و زي الفل
قاللي عندنا ف اليابان المسئول اللي يغلط..
مفيش غير الانتحار..
قلت له و عندنا ف مصر
اللي يخربها بيخرج منها
معزز مكرم من صالة كبار الزوار
ده المسامح كريم يا أخي
وبعدين..
روحنا اتغدينا كوارع ف الحسين
من ساعتها مش عارف هو فين..
ما شفتش سيكو سيكو يا حاج رضا

تيجي

تيجي نهرب ..
م الحقيقة ..
م الصور ..
من خبر عاجل يخض ..
تيجي ..
لا نفهم ..
ولا نعرف ..
ولا نقدر نرد ..
تيجي ..
نتعلم سخافة ..
بشويش كده ..
بصنعة لطافة ..
وتبقي بياع الكنافة ..
وأبقي بياع الكلام ...
تيجي نهرب ...
م الألم ..
م الحزن ..
م الأحلام ....
تيجي نتعلم ننام ..
تيجي نتباع بكام ..
تيجي ….
نعمل عملية تجميل ..
و نشيل .....
ولا حرام .......
تيجي ….
نبقي طوب .. خشب .. إزاز
بلاطة جنب بلاطة ....
تيجي ….
ننسي بعض ببساطة ....
وتبقي بياع البطاطا ....
وأبقي بياع الهوا ...
تيجي ….
سوا … سوا
نهرب …
م الأمل ....
نطلع بطاقة ...
بدون عمل ...
نأجر عجل ..
نركب جمل ...
تيجي …
نبقي ف اللذاذة ..
وأجيب مصاصة ..
تجيب بزازة ....
تيجي نبقي ...
ملناش عازة ...
زي كل شئ جميل .....
تيجي ….
مستحيل …..
هي كده ....
وملهاش بديل .....
تيجي رجلك ...
تيجي …
تهرب بجلدك تنجرح .....
يوجعك قلبك بجد .......
لا تقبل أي حاجة ...
ولا تبقي أي حد ....
تيجي …..

خربوها

الأوله آه ....
والتانية … آه
والتالتة ... مفيش
معنديش …
نفس أقول آه ...
معنديش …
قالو ..
إقلعوا … قلعنا
ومفيش ... بتعكوا
وبتعنا …
وصار متاعهم .. متاعنا ..
وألف مرة إتلسعنا ...
و برضك ... مفيش
الأوله …آه
والتانية .. آه
والتالتة ... مفيش ....
قالو إبصموا ...
بصمنا …
ده بكره ... سكر .. وسمنا
سيبنا غيرنا رسمنا
إتقسمنا …
على اد ما فينا من جراح ...
ابتسمنا …
الأولة .. والتانية .. والتالتة
مفيش …
الدنيا هاصت .. وهيصنا ..
ريحنا لما .. تيسنا
تاه الطريق من اتوبيسنا
يئسنا …
لا ... عرفنا ليه قلعنا ...
ولا عرفنا ...
إيه … ليبسنا ...
الأوله والتانية والتالتة مفيش
واهى .. ماشيه تجرى المسائل ..
ولا حد ... سائل ...تصحى مرسى ... ينام وائل
ده انا كنت واد م الأوائل ...
وكنت شاطر ... شطارة ...
وكنت فن .. وعمارة ..
وكنت صاحب تجارة ...
معرفش إيه اللى صابنى ...
فى قلبى ... ضاعت
سمارة ….
خربوها …..
خربوها ولاد ….القطقوطة
لا طرحت باميه ... ولا قوطه
وسابوها فى سرير مربوطه ..
و يا ريتهم طلعم رجاله ...
و يا ريتها .. رايقه .. و مبسوطه ..
خربوها …
دول سرقوا الهوا ... والضى ...
ويا عينى ... عليها بلد ...
يا ريتها ... ما قالت أى ..
ويا ريتها ما جابت ولد ..
خربوها …
دول سرقوا النخلتين .. والنهر
والمدرسة ..
والهندسة .. والجبر
سرقوا الشوارع ... والمعانى
والأغانى …
وسيد درويش .. والريحانى ..
سرقوا ... المشاعر .. والمزاهر
والبخور ...
سرقوا الحزن ...
سرقوا …حتى القبور ...
خربوها …
دول سرقوا الطيب .. والزين
وسرقوا …الكحل من العين
وسابوها .. تاكل بالدين ...
وان يوم أتعدلت ... عواجوها ..
خربوها …ولاد ال ..
خربوها ...
خربوها ولاد
ال ..
شر ..............

الواد ميشو

الواد ميشو
ابني الصغير
دمه خفيف شربات
من غير ما يقصد
ياما علمني حاجات
معدش بيحب الحواديت
ولا حكايات الشاطر حسن
المهم
بيموت ف الرز بلبن
ويغرق ف البلوظه
قلتله نفسك تبقي ايه
لما تكبر ياميشو
قاللي يابابا نفسي ابقي ....
قلت له لا
دي اتلغت ياحبيب بابا
قالي خلاص
ابقي انا ال ...
قلت له ودي محجوزه
قاللي يابابا ممكن ابقي ....
قلت له ودي للناس المحظوظه
قاللي هوا بقي
يابابا عايز ابقي ...
قلت له ودي محتاجه وقت
وانا كبرت
وامك كمان ست عجوزه
قاللي خنقتني يابابا
تصدق
قلت له جننتي يا ميشو
يا ابني نقي حلم
ينفع يتحقق
قاللي يابابا
بتسالني لييه
طب قوللي انت احلم بايه
وانا اديلك شويه
رز بلبن

كنت فين يا على

كنت فين يا علي ...
أمك بتدور عليك ...
كنت باحفظ ف الحروف ...
غصب عني و ع الظروف ...
خدوا دوري فى الصفوف ...
وإنتي لسه بتسألي ...
كنت فين يا علي ...
كنت باحلم بالوظيفة ...
والحرير تحت القطيفة ...
الحياة طلعة مخيفة ...
كدبة بنت آرندلي ...
كنت فين يا علي ...
كنت بسأل إيه اللي صار ...
بره جنة .. وجوه نار ...
و عرفت إيه معني إستعمار ...
من غير مدفع ولا عسكري ...
كنت فين يا علي ...
كنت ماشي بدون بطاقة ...
لا عندي شوق ولا عندي طاقة ...
بسألك وبدون إساءة ...
إمتي تاني تنوري ...
كنت فين يا علي ...

حمص الشام

يعني أنا مثلا
أبقي قاعد في البيت
بتفرج علي التمثيلية
و بقزقز لب
و بشرب حمص شام
أو بشوف الأهلي و الزمالك
في الدوري العام
أو بفتكر أنا و المدام
أيام الغرام
أو بعمل زي الناس
ما بتعمل في الحمام
يدخل عليا حد
من غير إحم و لا دستور
و يقوللي طبقا للدستور
عايزينك
طب بذمتك و دينك
ده اسمه كلام
معلش أنا بستفسر مش أكتر
علشان لما نروح
نروح و نيجي قوام
طب اشرب الحمص !

كيس البرتقان

ملقتش في الشتا ونيس
غير كيس البرتقان
آخد منه و أقشر
و أضحك أحسن ماكشر
و أصدق روحي و أفشر
و أصدق إني باقدر
أفرح زي زمان
و لما خلص البرتقان
راح م المكان الونس
قربت من التليفون
جايز يرن الجرس
لقيتني أنا و روحي
مش مرتاحين لبعض
قلت مش مشكلة
المرة الجاية بقي
أعمل حسابي في قفص
مليان بالبرتقان

خد وادى معايا

خد وادى معايا
وقولى كلام غير اى كلام
ولا الدنيا خلاص والناس بطلوا حب واحلام
طب أقولك
أحكيلى حدوتة لحد ما أنام
والعبلى فى شعرى
بقاله سنين مشدود ع البكر
فى بطاقتى الشخصية
مثبوت أن أنا أنثى وأنك دكر
الميه الرايقه بقالها سنين وملاها العكر
كان صيف وشتا وخريف ومطر
جرب تعزف
يمكن لسه جوايا حاجات
دور جوايا تلاقى حاجات وحاجات وحاجات
ضحك لفوانيس
وعروسة وعريس
ودلع ومياصة ولقم بنات
محتاجه لحزن وفرح ودمع ساعات
جرب تعزف
يمكن لسه جوانا نغم وعجب ودهب
وسامحنى
سامحنى ان كنت صريحة معاك الفجر وجب
شايفاك فى عيونك نار وغضب
سامعاك بتقول
ودى مين رباها بنت الكلب قليلة الأدب

بايظة

بايظة بايظة ..
هي بايظة ...
والنهاردة معدش حد…
بيدي جايزة ..
يبقي أحسن .. خللي بالك ..
انسي همك .. ضغط دمك ..
سيبها ماشية .. بدعوة امك ..
مستحيل يقدر يضمك
حضن خايف ...
وأنت شايف ...
ده اللي لاهي ...
واللي ضايع ف الملاهي…
واللي ساكت بس ساهي ...
واللي حاله زي حالك ..
يعني إيه ..
يعني بايظة
هي بايظة ... بايظة .. بايظة
مرة حرة وبت جدعة..
ومرة يعني ..
ومرة وقعة ..
وبمزاجها ..
يعنى لما بتبقي عايزة ..
تبقي بايظة ..
بتبقي بايظة

رجل الترابيزة

يا عم قول كلام منطقى
تخبط صباع رجلك ..
ف رجل الترابيزة
وتبكى وتشتكى ..
وتحط مراهم
يفش الورم ..
ويروح شوية الألم
وترجع تتخبط
وترجع تبكى تانى وتشتكى ..
ياعم شوف قلبك ولا ده مش بتاعك
يا عم شوفلك حل
يا تبيع الترابيزة ..
يا تقطع صباعك ..

تذكرة أتوبيس

العمارة بتنهار
ومفيش قرار تنكيس
والمانجة فى التلاجة
والصبر فى القراطيس
افهم من كلامك
ممكن نموت فطيس
من غير فرح
ولا زغروتة
ولا عروسة وعريس
هو عشان كده بقى
طفش الكابتن إبليس
والعيش والملح ابدا
صحيح مترو الأنفاق
وصل رمسيس
لكن لسه حقنا مكتوب
على ضهر تذكرة أتوبيس
هي التذكرة فين...
يابت ...

كل سنة وانتى

كل سنة وانتى الاميرة
وانتى البصر والبصيرة
متستغربيش ان لسه
الحرامى حرامى
وهى هى الوشوش
والكدب ونفس الاسامى
والنفوس الحقيرة
لسه حقيرة
متستغربيش
من نفس السؤال
والدهشة والحيرة
عايز اقولك سر
ابنى الصغير بيحبك اوى
اعملى معروف
اوعى تجيبى لحد سيرة
ولسه فى ناس بتكتب شعر
وبترسم وبتغنى
وفى قلوبهم احلام كبيرة
كل سنة واحنا جوانا بقايا
م الفرح وقادرين نضحى
كل سنة وانتى غنوة عشق
بتصحى فينا البنى ادمين
وبتصحى
اوعى يا مصر يهزمك الحزن
وتهربى
وتقولى زهقت
وتتنحى
اوعى
اعملى معروف...

ماخدتش ولا اديت

لما وشى بقى اصفر لمونة
ماخدتش ولا اديت
ولما اترميت ف قلب الطاحونة
ماخدتش ولا اديت
ولما شميت ريحة شياط
ووقعت فوق دماغى كل الحاجات
ماخدتش ولا اديت
ولما قالولى من ايه الدم اللى ف وشك
فين روحك
حاسب قلبك بيغشك
ماخدتش ولا اديت
ولما حسيت بألم ف راسى
ولقيتنى ناسى
اسم ابنى الوحيد
ولما شوفتك رايحة لحتة بعيد
ماخدتش ولا اديت
لحد مالقيتنى مربط ف جبس وشاش
وشايف كل شىء طشاش
وحواليا ناس كتير معرفهاش
بيقولولى مين اللى رماك م القطر
ياصابر......

بدون سبب

ساعات كده
تقفل معايا
من كل الجهات
كأنى عصفور بيتخنق
امد ايدى
اطفى المكيفات
وارمى المسكنات
وافتح للضى شبابيكى
واقوله هات
واشتاق
لنسمة هوا بكر
لحلقة ذكر
ولحضن امى
اللى مات م الفكر
وصاحبى
اللى من شوية فات
من غير ماياخد باله
كده
بدون سبب

اسكت ياض

قوللى يا عبد الجواد
مش احنا الشعب
وده مثبوت فى البطاقة
ومكتوب ف شهادة الميلاد
ولا مصر خلفت ولاد
غير الولاد
طب ليه
كل ما اتكلم مع الحكومة
تقوللى اسكت ياض
سنين ساكنين
ف نفس الحتة الضيقة
نفس الهوا
ونفس الدوا
ونفس الامراض
على فكرة
مفيش جبنة ف التلاجة
ولا خيار
ولا انتصار
ولا اعياد
مفيش غير فيلم قديم ف التليفزيون
كل شوية بيتعاد

ميكانيكى كلام

يا عم بص
هي غلطة الدكتور
غصب عنه لط العصب
ياسيدى ده الفلاح
اللى لا زرعها قمح ولا قصب
طب والباشمهندس
مش قال هانحول التراب دهب
يابا ده المحامى
باع القضية وانسحب
انت عارف مفيش ميه ليه
السباك مجاش لما الزمالك اتغلب
ياراجل حرام عليك
ده الميكروباص على المحور اتقلب
انت كده مابتشوفش قدامك
ساعة الغضب
هي غلطة ابنى الواد ميشو
مش حافظ جدول الضرب
قليل الادب

نفسى اشوفك

اللى باقى من ملامحى
لون عيونك
شعرى الابيض
زى احزانى وراثة
والنهاردة نفسى اشوفك
لو تعيط
لو تشخبط فوق حيطانى
لو تبقعلى هدومى
تبتسم دمعة همومى
ليل نهار احسب في سنك
نفسى تكبر تبقى طولى
وتبقى نورى وابقى ضلك
نفسى اسمع صوتى منك
بس اوعى
تبقى غازى وانتهازى
ولا طوبة طايشة
بتكسر ازازى
اوعى
اوعى تبقى زى ابوك
والامانى الضايعة منه يغربوك
يجلدوك
يطحنوك
اوعى مرة يغربوك
والنهاردة ..
نفسى اشوفك

كارت جديد

جبت كارت جديد وشحنت
وسمعت الرصيد انبسط
وهيصت وقولت اطلبها
طلبتها ولسه ها اقولها
انا ...
قالتلى الاسانسير عطلان
والواد خد الدور
سخن ملهلب نار بردان
أن لقيت برتقان في سكتك هات
ولو عديت على اجزاخانات
ابقى رنلى
قفلت وقعدت ع الرصيف
ابص ع الدنيا والدنيا تبصلى
ووقفت قدام الاخزاخانة
ابحلق في الازاز
صحانى صوت الصيدلى
عايز حاجة يا استاذ
قلت له ...
تشترى التليفون دا ببلاش
ومن ساعتها مكلمتهاش

خس و جزر

فاكر الارنب الغضبان
بتاع زمان
اللى كان فى كتاب المطالعة
لما قال انا زهقان
م الخس والجزر
قالوا عليه كفر
ومرمطوه غربة وسفر
م الواحات للقلعة
لحد ماقال خلاص حرام
مش قادر اقول الاه
وكل ما امه تقوله
ايه اخبار الجزر
يقول يا سلام يا سلام
وايه اخبار الخس
يقول الله الله ايه الحلاوة دى
طب فاكر
القضاء ع الاقطاع واعوانه
الله يرحمك بقى يامه
قلتيلى الكتاب بيبان من عنوانه
طب فاكر .. كامل عامل ف المصنع
انا معرفش فين راح المصنع
بس كامل على ما اسمع
مات غريق وهو بيحاول
يهرب ل ايطاليا
فاكر تحيا الحرية
طب ادينا كلنا بقينا
ارانب ف حلة ملوخية
بالهنا والشفا
يا كابتن

وش مرمطة

تصدقى بقى ..
أن احنا وش مرمطة
نيجى نرسم الفرح
يطلع شوية شخبطة
لايق علينا الحزن
والقوانين
والمسئولين
لايق علينا الكدب
والكدابين
نقوم م النوم بردانين
منعرفش مين
سرق من مين الغطا
احلام كتير
في الهوا متشعبطة
حقيقى
احنا وش مرمطة
لايق علينا التغير
والتزوير
ومجمع التحرير
وشكل الميكروباص
وميدان الرماية
كأن الحكاية بالمقاس متظبطة
ليه يا حبيبتى
كل ما ابص ف عينيكى
احس كأنك لسه معيطة ؟